All in one

 

Save

Save

Save

Save

Save

Save

Save

Save


20170515160503

 

توّجت الشابة كارا ماكولوغ - Kara McCullough، صاحبة الـ25 عامًا من العاصمة واشنطن بلقب ملكة جمال الولايات المتحدة الأميركية. والملكة الجديدة درست الكيمياء وتعمل في لجنة الرقابة النووية الأميركية، وقد تفوقت على 50 شابة نافستها على اللقب في المسابقة التي أقيمت في مركز مؤتمرات ماندالاي باي في لاس فيغاس.

هذا، وحلت وصيفةً أولى ملكة جمال نيو جيرسي تشافي فيرغ، وهي طالبة في جامعة روتجرز تدرس التسويق والإسبانية. أما الوصيفة الثانية فهي ملكة جمال مينيسوتا ميريديث غولد، التي تدرس التجارة (apparel retail merchandising) في جامعة مينيسوتا.

وأكثر ما كان لافتاً خلال الأمسية الجمالية، هو رد الملكة الجديدة على السؤال إذا كانت تعتقد أن الرعاية الصحية بأسعار معقولة لجميع المواطنين الأميركيين هي حق أو امتياز؟ فأجابت بأنها امتياز، موضحة:"بصفتي موظفة حكومية، فإنني أرى أن الرعاية الصحية تحتاج إلى وظيفة"، الأمر الذي حرّك مواقع التواصل الإجتماعي بآراءٍ متفاوتة انقسمت بين مؤيد وناقد. إلا أنها أثارت جدلاً أكبر لكونها وصفت نفسها بأنها ليست مدافعة عن حقوق المرأة، قائلة: "أيتها النساء نحن متساوون مع الرجال خاصة في أماكن العمل".

يُذكر أن "ماكولوغ" التي ستمثل الولايات المتحدة في المسابقة السنوية لاختيار ملكة جمال الكون، قد ولدت في نابولي، إيطاليا، وترعرعت في فيرجينيا بيتش، فيرجينيا. وقالت إنها تريد أن تلهم الأطفال لممارسة المهن في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات. وأنها ستناقش مع المشرفين على عملها ما اذا كانت ستحصل على اجازة من وظيفتها في لجنة التنظيم النووي خلال فترة مهامها لهذا اللقب الجمالي التي ستستمر عاماً واحداً.

 

20170515160521a8467

 

20170515160522a8462

 

20170515160522a8464

 

20170515160522a8466

 

20170515160522a8468

 

20170515160522a8470

أضف تعليق

كود امني
تحديث


Save

Save

Save

Asia

Save

Save

Save

Save

222

 

Save

Save

Save

Save

Save

Save

Save

تهاني وإعلانات

أحوال الطقس

أوقات الصلاة